rss
1

الشيخ خالد حمدان: “عام 2011 سيكون عام التربية في ام الفحم”

تعد مسألة التربية المبكرة حقاً من حقوق الطفل في الوقت الحاضر، وجزءاً أساسياً من عملية التنمية البشرية في المجتمع ككل، لما لها من أهمية بالغة في خلق جيل من أبنائنا الأطفال ليكون قادراً على مواجهة عصر التغير السريع، ولتمكينه من التكيف في مواجهة صعاب الحياة المختلفة، فضلاً عن تزويده بالوسائل اللازمة لذلك، حيث ان التربية المبكرة للطفل توفر له بيئة معرفية تساعده على اكتساب المعارف وتنمية مهاراته التي من بينها مهارات التواصل مع الآخرين والمهارات التقنية، كما تساعده على فهم ذاته ونمو شخصيته، الأمر الذي يتطلب من المؤسسات التربوية والتعليمية في مدينة ام الفحم خلق البيئة التربوية المناسبة للأطفال لتنمية مواهبهم وصقل قدراتهم”، هذا ما نادى به الشيخ خالد حمدان رئيس بلدية ام الفحم في مستهل كلمته الافتتاحية لجلسة العمل التي عقدتها بلدية ام الفحم مع لجنة الاباء المحلية في مدينة ام الفحم وذلك على شرف نهاية السنة 2010 ونهاية الفصل الدراسي الاول للسنة الدراسية 2010-2011 .

وقد أعلن الشيخ خالد حمدان رئيس بلدية ام الفحم خلال الجلسة على ان عام 2011 سيكون عام التربية في مدينة ام الفحم من خلال ايمان بلدية ام الفحم لاهمية التربية خصوصا في الجيل المبكر حيث وضعت البلدية استراتيجية واضحة لدفع ورعاية والتخطيط لبرامج تربوية خاصة ومتنوعة في مختلف مراحل الجيل المبكر نظراً لما يتيحه التعليم المبكر من مردود فعال في صناعة المستقبل.

هذا وقد شارك المجتمعون في طرح الافكار والمواقف والاستشارات حول مشروع تعليم اليوم السادس كذلك اقتراح لجنة الآباء المحلية في ام الفحم بالغاء المرحلة التعليمية الاعدادية في ام الفحم وعلى دمجها ما بين المرحلتين الابتدائية والثانوية, وبعد الاستماع لمختلف الاقتراحات تقرر على تشكيل لجنة مهنية بمشاركة ممثلين عن البلدية ولجنة الاباء المحلية على ان تقدم توصياتها بشأن الغاء المرحلة الاعدادية في مدينة ام الفحم وفيما بعد تبني قرار مشترك يصب في مصلحة طلاب مدينة ام الفحم وجهاز التربية والتعليم في المدينة.

الكاتب

تعليقات (1)

Trackback URL | Comments RSS Feed

  1. يقول ~*~زهرة نيسان~*~:

    أن شاء ألله خير 🙂

اكتب تعليقا

You must be logged in to post a comment.