rss
Twitter
Facebook
Youtube
calendar
0

الثانوية الشاملة في ام الفحم: محمد عبد رضا جبارين رئيسًا للجنة الآباء ومصعب محمد ناصر لمجلس الطلاب

شهدت المدرسة الثانوية “الشاملة” في ام الفحم، هذا الاسبوع، عدة نشاطات وفعاليات لامنهجية متنوعة، استهلت بانتخاب رجل الاعمال محمد عبد رضا جبارين رئيسًا للجنة اولياء امور الطلاب في المدرسة، خلفًا للمربي الاستاذ محمود عارف محاجنة الذي اشغل هذا المنصب خلال العامين الدراسيين الأخيرين.
وانتخب اعضاء اللجنة ايضًا كلًا من الاستاذ رائد محمد كساب نائبًا لرئيس اللجنة والمحاسب توفيق عبد الجواد محاسبًا لها، وتم اختيار وظائف أخرى وتوكيلها لباقي أعضاء اللجنة، مع الاشارة الى ان اعضاء اللجنة تم انتخابهم قبل نحو اسبوعين في اجتماع استضافته قاعة المركز التربوي بالمدرسة.
الى ذلك جرت امس الانتخابات لرئيس مجلس الطلاب في المدرسة، بإشراف المربين: د. ضرغام صالح ويوسف ابو راس وجمال طاهر، حيث سادت المدرسة اجواء تنافسية وديموقراطية بين المرشحين والمرشحات، سبقتها دعايات انتخابية راقية، حاولوا من خلالها التأثير على آراء الطلاب والطالبات للتصويت لهم.
وأسفرت نتائج عملية الاقتراع، التي جرت بشكل شخصي لكافة طلاب وطالبات المدرسة، عن فوز الطالب مصعب محمد ناصر اغبارية من الصف الحادي عشر “ز” برئاسة مجلس الطلاب. وفازت الطالبة ناردين محمد عبد اللطيف محاميد من الصف العاشر “ز” بمنصب نائبة رئيس مجلس الطلاب، وذلك بعد نيلهما اكبر عدد من اصوات المقترعين مقارنة بمنافسيهما الآخرين.
من ناحيته بارك مدير المدرسة الاستاذ احمد رشيد لرئيس لجنة اولياء امور الطلاب في المدرسة محمد عبد رضا جبارين، وتمنى له التوفيق في عمله لما فيه خدمة للمصلحة العامة لطلبة المدرسة بالتعاون مع ادارة المدرسة وبلدية ام الفحم، مثنيًا على الجهود المميزة التي قام بها رئيس اللجنة السابق الاستاذ محمود عارف محاجنة وزملاؤه في عضوية اللجنة.
كذلك تقدم المربي احمد رشيد بأحر التهاني واخلص التبريكات لرئيس مجلس الطلاب الجديد ونائبته، داعيًا الله ان يوفقهما لخدمة طلاب وطالبات المدرسة وتوثيق علاقات التعاون والتنسيق بين مجلس الطلاب وإدارة المدرسة وقسم التربية الاجتماعية على وجه الخصوص.
وخصّ مدير المدرسة “الشاملة” بالشكر الطالبة رغد قاسم كيوان التي اشغلت منصب رئيسة مجلس الطلاب قبل ذلك، مشيدًا بتفانيها في عملها وبجهودها المتواصلة لسد النواقص المختلفة والتجاوب قدر الامكان مع احتياجات ومطالب طلاب المدرسة وطالباتها، من اجل خلق مناخ تعلمي افضل وتوفير الظروف اللازمة لرفع مستوى التحصيلي.

اكتب تعليقا